احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَىسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 1الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 2وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 3وَالَّذِي أَخْرَجَ الْمَرْعَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 4فَجَعَلَهُ غُثَاءً أَحْوَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 5سَنُقْرِئُكَ فَلَا تَنسَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 6إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ ۚ إِنَّهُ يَعْلَمُ الْجَهْرَ وَمَا يَخْفَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 7وَنُيَسِّرُكَ لِلْيُسْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 8فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 9سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 10وَيَتَجَنَّبُهَا الْأَشْقَىسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 11الَّذِي يَصْلَى النَّارَ الْكُبْرَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 12ثُمَّ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحْيَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 13قَدْ أَفْلَحَ مَن تَزَكَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 14وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 15بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَاسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 16وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 17إِنَّ هَٰذَا لَفِي الصُّحُفِ الْأُولَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 18صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰسورة الأعلى - عدد الآيات 19 - الآية 19

كتب عشوائيه

  • دراسة لقول الله تعالى: {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}دراسة لقول الله تعالى: {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}: هذه الدراسة في تدبر هذه الآية الكريمة وسبر فقه معانيها، وهي في أربعة مباحث: المبحث الأول: علاقة الآية بسياقها. المبحث الثاني: معاني ألفاظ الآية. المبحث الثالث: دلالات التراكيب في الآية. المبحث الرابع: معنى الآية والأقوال فيه.

    المؤلف : محمد بن عبد الرحمن أبو سيف الجهني

    الناشر : الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب www.aqeeda.org

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/332499

    التحميل :

  • لا تستوحش لهم الغبراءلا تستوحش لهم الغبراء: قال المصنف - حفظه الله -: «فإن أمر الورع قد ندر وقلَّ في هذا الزمن.. وها هو قلمي يَنزوي حياء أن يكتب في هذا الموضوع، لما في النفس من تقصير وتفريط ولكن حسبها موعظة تقع في القلب مسلم ينتفع بها.. وهذا هو الجزء «التاسع عشر» من سلسلة «أين نحن من هؤلاء؟» تحت عنوان «لا تستوحش لهم الغبراء» ومدار حديثه وسطوره عن الورع والبعد عن الشُبه».

    المؤلف : عبد الملك القاسم

    الناشر : دار القاسم - موقع الكتيبات الإسلامية http://www.ktibat.com

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/229606

    التحميل :

  • التوكل على الله وأثره في حياة المسلمالتوكل على الله وأثره في حياة المسلم : أخي المسلم اعلم أن التوكل على الله والاعتماد عليه في جلب المنافع ودفع المضار وحصول الأرزاق وحصول النصر على الأعداء وشفاء المرضى وغير ذلك من أهم المهمات وأوجب الواجبات، ومن صفات المؤمنين، ومن شروط الإيمان، ومن أسباب قوة القلب ونشاطه، وطمأنينة النفس وسكينتها وراحتها، ومن أسباب الرزق، ويورث الثقة بالله وكفايته لعبده، وهو من أهم عناصر عقيدة المسلم الصحيحة في الله تعالى. كما يأتي في هذه الرسالة من نصوص الكتاب العزيز والسنة المطهرة، كما أن التوكل والاعتماد على غير الله تعالى في جلب نفع أو دفع ضر أو حصول نصر أو غير ذلك مما لا يقدر عليه إلا الله سبحانه وتعالى شرك بالله تعالى ينافي عقيدة التوحيد، لذا فقد جمعت في هذه الرسالة ما تيسر لي جمعه في هذا الموضوع.

    المؤلف : عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/209165

    التحميل :

  • كتاب الصفديةكتاب الصفدية : هذا الكتاب يجيب عن التساؤل هل معجزات الأنبياء صلى الله عليهم وسلم قوى نفسانية؟

    المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية

    المدقق/المراجع : محمد رشاد سالم

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/272837

    التحميل :

  • معرفة اللهمعرفة الله: من هو الله؟ أصل الكلمة: لفظ اسم [الله] - جل جلاله - أصلها عربي، استعملها العرب قبل الإسلام والله جل جلاله الإله الأعلى لا شريك له الذي آمن به العرب في فترة الجاهلية قبل الإسلام لكن بعضهم عبد معه آلهة أخرى وآخرون أشركوا الأصنام في عبادته.

    الناشر : موقع معرفة الله http://knowingallah.com

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/370722

    التحميل :

اختر القاريء


اختر اللغة

اختر سوره

اختر التفسير

كتب عشوائيه

المشاركه

Bookmark and Share